أهلا بك زائر موقعنا الكريم أنت لم تسجل دخولك بعد أو أنك غير مسجل لدينا ، للتسجيل كعضو جديد اضغط هنا . كما يرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا

دخل المستشفى لإجراء عملية في كعبه فدخل في غيبوية .. وفاء الحارثي تطالب وزير الصحة بتحقيق فوري فيما جرى لأخيها | الأربعاء 09 يوليو 2008 6:53:40 مساءً

طالبت شقيقة مواطن سعودي وزير الصحة بتحقيق عاجل فيما أصاب أخيها جراء أخطاء طبية ارتكبها طبيب جراح خلال إجرائه عملية بسيطة له .



وقالت وفاء الحارثي إن شقيها حسن " كان يلعب الكرة وأصيب بالتواء في القدم فذهب إلى الطبيب ( ف . ع ) - يعمل بأحد المستشفات الخاصة الكبرى في جده - ، الذي أبلغه بإصابته بتمزق في الكعب وأنه يحتاج إلى عملية بسيطة لا تتجاوز النصف ساعة و ببنج نصفي فقط.



وأضافت " قال له الطبيب انه ليس هناك أي خطورة على صحته حتى و لو كان يعاني من انسداد في أحد صمامات القلب, أو الضغط. وبالفعل دخل شقيقي المستشفى يوم الاثنين 12 جماد الثاني الموافق 16 يونيو، في اليوم التالي أدخلوه غرفة العمليات في تمام الساعة العاشرة إلا الربع ليقوم الطبيب الجراح ( ف . ع ) و طبيب التخدير ( س . أ) بإجراء العملية .



وتتابع الحارثي " مرت ساعتان ولم يخرج أخي وكلما سألنا قالوا أنه في غرفة الإفاقة. ثم أخبرونا في الساعة الواحدة ظهرا ً أنه أدُخل العناية المركزة بسبب انخفاض في الضغط. و عندما رأيناه في العناية المركزة كان في غيبوبة وأشبه بالجثة الهامدة وموصولة بجهاز تنفس صناعي, و جهاز للقلب, و فتحتين في الرقبة تخرج منها الأنابيب بالإضافة إلى أنابيب الأنف الموصولة بكميات كبيرة من الأجهزة. و بالطبع كان قدمه ملفوفاً بالجبس " .

المدهش كما تقول وفاء الحارثي أن الأطباء أخبروا العائلة بأنهم أجرو له جراحة ناجحة في قدمه .



في اليوم التالي ، تضيف وفاء ، قاموا بنقله من العناية المركزة إلى غرفة التصوير المغناطيسي (عبر ممرات المستشفى و من بين المرضى و الزائرين) لتصوير المخ الذي حمل لنا البشرى بأنه ليس هناك أي جلطات في المخ أو القلب و بأنه سوف يتحسن ، لكن الغيبوبة استمرت لليوم التالي, حتى فتح عينيه و بدأ يقوم بحركات لا إرادية, لكنه لا يزال لا يرى و لا يسمع و لا يتكلم. و كلما سألنا الأطباء قالوا أن حالته خطيرة و ليس لكم إلا الدعاء". و تقول شقيقة المريض " نعم دعونا الله ، لكننا لم نسمع من الأطباء تفسيرا علميا لما يحدث بل فوجئنا بمن يخبرنا أنه أصيب بفيروس جديد في الرئة ثم في جرح العملية ، وأخيرا بان أجزاء كبيرة من خلايا المخ قد ماتت و تضررت" .



وتضيف الحارثي في رسالتها لم يأتينا مسئول واحد من المستشفى حتى للسؤال أو الاعتذار, كما أننا قمنا بتقديم شكوى إلى وزارة الصحة فأبلغونا بأنهم سيقومون بإرسال لجنة و حتى اليوم, لم تصل هذه اللجنة. ، فماذا نفعل وقد تسبب خطأ طبيب في تدمير مستقبل شاب، و تشريد خمس بنات, أكبرهن في الحادي عشر من عمرها، و أصغرهن عام و نصف".



وتابعت " أتمنى أن تصل رسالتي إلى كل مسؤول يحمل ضميرا ً و خوفا من الله. أتمنى أن تصل رسالتي إلى خادم الحرمين وولي عهده ليعرفوا ماذا حدث لنا " .
عدد مرات القرائة : 1,567 مره .

مرات الإرسال لصديق : 0 مره .

مرات الاضافة للمفضلة : 95 مره .

عدد مرات الطباعة : 141 مره .

مستوي التقيم: 0.4/10 عدد مرات التقيم : 107

الأضافة بمواقع المشاركة

أخبار ذات صلة :

المتواجدون الان :

المتواجدون بهذة الصفحة : 0 ( 0 عضو - 0 ضيف ) .

بواسطة :

أجمالى عدد التعليقات 0 تعليق

Powered By : Al-3geb Portal 2009 - 2017 ® Version 2.0.1